VET medicine students

A forum for veterinary students needs
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 في بيتنا قط وكلب ولكن ؟؟!!؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Nightingale
the leader
the leader
avatar

عدد المساهمات : 153
تاريخ التسجيل : 24/09/2009
العمر : 25

مُساهمةموضوع: في بيتنا قط وكلب ولكن ؟؟!!؟؟   الجمعة 13 نوفمبر 2009, 6:35 pm

القطط والكلاب من أكثر الحيوانات الأليفة التي يرغب بعض الناس في استئناسها وتربيتها في منازلهم ونحن إذ نتعامل مع هذه الحيوانات لا نعرف مدى خطورتها على صحتنا وخاصة صحة أطفالنا وكذلك مدى خطورتها على صحة السيدات الحوامل ، ومن الأمراض التي تنقلها هذه الحيوانات ما هو خطير ...........
ونذكر منها على سبيل المثال لا الحصر حسب خطورتها : التوكسوبلازما ، الليشمانيا ، السعار ، التوكسوكارا ، والقراع . . ونذكر توضيحاً لبعض هذه الأمراض الخطيرة والتي تنتقل من هذه الحيوانات إلى أبنائنا وإلينا نحن الكبار :

1. مرض التوكسوبلازما :
يعتبر من الأمراض المشتركة وذو أهمية كبيرة والعائل الرئيسي لها هو القطط حيث يعيش الطفيل في أمعائها ويمر بتزاوج جنسي ولا جنسي في القطط . . وتفرز الحويصلات الخاصة التوكسوبلازما مع براز القطط وتكون معدية بعد يوم واحد تقريباً من إفرازها ، وترجع أهمية المرض إلى انتشاره بصورة واضحة في جميع أنحاء العالم وخاصة في المناطق الحارة والمعتدلة وتتراوح الأعراض في الإنسان بين التهاب مخي وتضخم الكبد والطحال وحمى وطفح جلدي واستسقاء الرأس صرع ونوبات عصبية والتهاب شبكية العين . . وتعتبر الإصابة أثناء الحمل من أخطر صور المرض ، وأهمية هذا المرض المشترك بين الإنسان والحيوان ترجع إلى أنها قد تصيب الجهاز المناعي وتثبط من كفاءته مما يؤدي غالباً على الوفاة ، كما أن إصابة العين تتركز في الشبكية في 80% من الحالات ، كما تتسبب حالات عديدة أخرى في التأثير على إبصار العينين معاً في أغلب الأحيان لدى الأطفال .
أما في القطط والكلاب فقد لا تظهر أعراض مميزة تثير الشك في إصابتها بالمرض كما أنه قد تظهر الأعراض المختلفة ( حمى ، التهاب سحائي ، إصابة العين ، نزلات معوية وتنفسية ) ، ومن أهم مصادر العدوى احتمال التلوث الغذائي بالحويصلات التي تفرز مع براز القطط . . أما للوقاية ومكافحة المرض فيعتمد على الآتي :
1.1. مكافحة القطط الضالة .
1.2. عدم اقتناء قطط بالمنزل خاصة عند وجود سيدة حامل .
1.3. استعمال المطهرات الفعالة والماء المغلي لمخلفات القطط .
1.4. مقاومة الحشرات والفئران .
1.5. عدم أكل اللحوم ( الضأن والماعز ) دون طهي جيد .
1.6. غلي الحليب جيداً .

2. الليشمانيا :
وهو مرض طفيلي خطير ينتقل عن طريق الكلاب والفئران وتقوم ذبابة الرمل بنقل الطفيل الموجود في دم الكلاب إلى دم الإنسان . وتتلخص أعراض المرض فيما يلي :
2.1. ظهور تقرحات جلدية في مواضع اللدغ لا تعالج بسهولة ( القرحة الشرقية ) .
2.2. إذا اتجه الطفيل الخطير إلى كبد الإنسان عن طريق الدورة الدموية ( الشكل الحشوي ) قد يودي بحياة الإنسان .
2.3. وترجع خطورة هذا المرض إلى انتشاره وخاصة في المناطق التي تكثر بها الكلاب الضالة والفئران مع وجود الذبابة الناقلة لطفيل المرض .
طرق الوقاية والقضاء على المرض :
القضاء على الكلاب الضالة .
عند تربية الكلاب بالمنازل يجب الاهتمام بنظافتها وإجراء الفحوصات الدورية عليها .  مقومة الفئران .  القضاء على حشرة ذبابة الرمل .

3. السعار :
المسبب في هذا المرض عبارة عن فيروس ينتقل عن طريق لعاب الكلاب والقطط المصابة عن طريق العقر ( العضّ ) وينتقل الفيروس عن طريق الأعصاب الطرفية إلى الجهاز العصبي ( المخ والعمود الفقري ) ليصيبه محدثاً الوفاة بعد مدة معينة من دخول الفيروس للجسم ، ومرض السعار من الأمراض المستوطنة في البلاد المفتوحة والتي تتصل بالصحراء التي تحتوي على الكلاب الضالة والحيوانات الأخرى ، وللقضاء على المرض يجب اتباع ما يلي :
3.1. القضاء على الكلاب والقطط .
3.2. عند تربيتها في المنازل يجب التأكد من سلامتها وإعطائها اللقاح اللازم .
3.3. مسح مكان العضّ بصبغة اليود 2.5% لتطهير مكان العض أو غسله بالماء والصابون .
3.4. الإسراع بأخذ الحقن " اللقاح " في المواعيد التي يقررها الطبيب .

4. التوكسوكارا :
مصدر الإصابة هو ديدان تعيش في أمعاء الكلاب والثعالب ويتراوح طولها بين 8 – 18 سم والذكر أقصى من الأنثى ، تضع هذه الديدان بويضاتها مع البراز لتلوث به التربة والحشائش حيث تقاوم الظروف الخارجية إلى أن تصل إلى الطور المعدي خلال أسبوعين ، ويصاب الآدميون خاصة الأطفال عندما تتلوث أيديهم أو طعامهم بالبويضات المعدية فتتحول في الجسم إلى يرقات وتصيب الأعضاء والأنسجة ، وأهم وأخطر آثار الإصابة بهذه اليرقات إصابة العين حيث يضعف الإبصار تدريجياً أو فجأة يفقد المريض الإبصار ويكون هذا عادة في عين واحدة ، وتظهر الإصابة غالباً في الأطفال وذلك لكثرة تعرضهم للعدوى ، أما مكافحة المرض فتعتمد أساساً على مكافحة الكلاب والقطط الضالة وعلاج الكلاب الصغيرة ضد الديدان بعد أسبوعين من الولادة ثم بعد 3 – 4 – 8 أسابيع مع ضرورة فحص براز القطط والكلاب التي تربى بالمنازل وضرورة اتباع أساليب النظافة الشخصية وعدم مخالطة الكلاب .

5 - القراع أو التينيا :
هناك 44 نوعاً من الفطريات الجلدية تسبب القراع والالتهابات الجلدية المعروفة باسم التينيا ، وجميع هذه الأنواع تنتقل من الحيوان المصاب إلى الإنسان محدثة به القراع والالتهابات الجلدية والتهاب الأظافر .
وهناك نوع يصيب الكلاب والقطط وينتقل إلى الإنسان وبخاصة الأطفال ، والقط يعتبر أخطر من الكلاب حيث أنها تحمل الفطر في شعرها دون أن تظهر عليها أية أعراض مرضية ، وهناك إحصائية تقول أن فطر القراع في القطط والكلاب يسبب 18% من الحالات المرضية في الإنسان .
ومن أجل صحة أفضل يجب على كل من يتعامل مع القطط والكلاب والمقصود أًصحاب المنازل الذين يقتنون هذه الحيوانات أن يراجعوا الطبيب البيطري للكشف الدوري على حيواناتهم ، والأهم من هذا وذاك هو القضاء على الكلاب والقطط الضالة وعلى المواطنين إبلاغ البلديات بأماكن وجودها حتى يتسنى القضاء عليها

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://vet-students.yoo7.com
 
في بيتنا قط وكلب ولكن ؟؟!!؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
VET medicine students :: القسم البيطري :: ساحة الحوار والنقاش-
انتقل الى: